كلمة رئيس البلدية

إخواتنا وإخواننا أهالي جل الديب بقنايا الكرام،

يشرفنا أن نلتقي بكم ونطل عليكم عبر هذه الصفحات، آملين أن تكون الجهود التي نبذلها في البلدية من أجل النهوض، وتطوير بلدتنا التي كانت وما زالت محل اهتمامنا تتجاوب مع تطلعاتكم، الأمر الذي يعكس الجهد الكبير الذي تقوم به البلدية وطواقمها الفنية والإدارية والمالية لدراسة المشاريع وإخراجها الى حيّز الوجود.

إنه لمن دواعي الفخر والإعتزاز أن نعمل دائماً لتكون بلدتنا في طليعة التطور والتقدم. ونحن نسجل مرحلة مهمة من مراحل الإنجاز لنرسم مستقبلاً واعداً للأجيال القادمة.

ومن أجل أهدافنا وطموحاتنا المستقبلية، قررنا إنشاء موقع البلدية الإلكتروني لتقديم الخدمات للمواطنين بشكل جديد وعصري متميز ضمن فلسفة تطوير الخدمات من أجل النهوض بالمستوى العام للعلاقة المتبادلة بين البلدية التي هي المؤسسة الأم وما بين أفراد المجتمع المستفيدين مباشرة ً من الخدمات المقدمة والمالكين الحقيقيين لهذه الخدمات بشكلها النهائي والتواصل مع العالم الخارجي.

ونتقدم هنا بالشكر الجزيل لكل من ساعدنا في هذا الإنجاز ونأمل أن تكون بلديتنا من البلديات المميزة بيئياً وصحياً وإنمائياً. إنماء جل الديب بقنايا شعارنا والتنمية الشاملة دليلنا للمضي قدماً نحو مسيرة العطاء لتجديد الأولويات لنستلهم منها احتياجاتنا المستقبلية.

ومن هذا المنطلق؛ لقد اعتبر المجلس أن السعي لتنفيذ مدخل ومخرج لبلدة جل الديب بقنايا أمر أولي وأساسي ضمن مشروعه الإنمائي. لذلك لا نتوانى إطلاقاً عن المتابعة والمراجعة والحث على الإسراع بالتنفيذ لدى كافة المراجع والإدارات المختصة علّها تعيد فتح مداخل البلدة التي من شأنها إنعاش الحركة على مختلف الصعد ولاسيما على الصعيد الإقتصادي وبالتالي إراحة الأهالي والزائرين من عناء الدخول والخروج من البلدة على مدار الساعة.

وسوف تعمل البلدية أيضاً على ترقيم شوارع البلدة وتسمية ساحاتها العامة معتمدة المعيار العالمي، على ان يتم وصل هذا الترقيم على نظام GPS تسهيلاً لوفود السواح وتنقلات اهلها.

كما وأننا سوف نتابع مشروع المكننة الذي بدأه المجلس البلدي السابق ونعمل على تحديثه وتطويره بشكل يناسب تطلعات أهالي المنطقة ونأمل أن نتمكن من خلال هذه المكننة والوسائط الإلكترونية الى تسهيل معاملات الناس وإنجازها بالسرعة الممكنة وإيصال صوت المجلس البلدي وإرشاداته الى جميع الأهالي والمقيمين، كما وتلقي الشكاوى والإقتراحات من اصحابها.

ولن نهمل الإهتمام الكبير بعنصر الشباب في جل الديب بقنايا فهؤلاء هم الحاضر والمستقبل وسنسعى للإستماع إليهم والعمل على تحقيق أحلامهم وطموحاتهم.

وأخيراً نشكركم جميعاً أهالي بلدتنا الملتقين حول بلديتكم على تعاونكم في تنفيذ المشاريع التطويرية التي انجزت بفضلكم آملين أن تكون المرحلة القادمة مرحلة متوجة بمزيد من الإنجازات والعطاء.

دليل جل الديب - بقنايا التجاري

صندوق الإقتراحات